الحمل والولادة
شاركونا محتواكم يا طيبين

علّمي طفلك الاحترام في 10 خطوات

ليست هناك تعليقات

 علّمي طفلك الاحترام في 10 خطوات  


تصرفاتنا اليومية وأسلوب حديثنا التلقائي، وطريقة تعاملنا مع بعضنا كلها تشكل فكرة لأسلوب تعامل أطفالنا معنا ومع من حولهم، والكثير من الآباء والأمهات يتخذون أسلوب الموعظة والإرشاد متناسين أن الطفل هوايته التقليد. إنه ينظر إلينا، ويقلد حركاتنا ويكرر كلماتنا. وعندما ننظر لمفهوم التربية والأسلوب الأمثل لجعل الطفل يتحدث بطريقة مؤدبة ويتصرف بأسلوب مهذب هو أن نكون مثالاً لأطفالنا؛ كي يقلدونا ويحتذوا بنا.




هذه نقاط بسيطة لعدد كبير من الآباء والأمهات الذين لا يفكرون بها. إنها ملاحظات بسيطة وسهلة التنفيذ، ولابد أن تكون بديهية في حياتنا اليومية:

- جملة (لو سمحت)، أو (من فضلك) لابد من استخدامها عند طلب شيء من الطفل، وعندما نتعامل مع بعضنا. فلا فرق بين كبير أو صغير، ولا يجوز أن نتحدث مع الطفل بلغة الأمر عند الطلب، ثم نجبره على استخدام هذه المصطلحات معنا، فهو بذلك سيفكر بازدواجية.
- كلمة (شكراً) مهمة جداً وضرورية وتعني الكثير، فعند قولها للطفل فنحن نخصه بالتقدير لما يفعل ونبين له المحبة. ومن الضروري أيضاً أن نحرص على قولها بصورة تلقائية في حياتنا اليومية.
- عند مخاطبة الآخر، يجب النظر إليه، إنه دليل الاحترام.
- اسكت أو قول كلمة (شش) لإيقاف الطفل عند الحديث، يجب إزالتها تماماً من قاموسنا اللغوي. وعند محاولة الطفل مقاطعة حديثنا فعلينا وبكل بساطة توجيه النظر إليه، وقول (من فضلك انتظر قليلاً إلى أن أنتهي من حديثي)، وعندما يصمت نقول له (شكراً).
-عندما يشكو الطفل من أن أخاه ضربه، أغلب الآباء والأمهات يسارعون بعقاب الأخ المخطئ بضربه! ما العبرة هنا؟ نعاقب من ضرب بالضرب؟ الضرب ليس أسلوباً للتعامل، ولا يمكن أن نمنع الطفل من أن يضرب أقرانه أو أصدقاءه ونحن نقوم بضربه، فالعنف يولد العنف.
- الاحترام هو سلوك متبادل، ولا يمكن أن نطلب من الطفل أن يحترم الأكبر منه قبل أن نعلمه معنى الاحترام. ولكي يفهم ما هو الاحترام فيجب أن نبدأ باحترامه أولاً؛ كي يعاملنا بنفس الأسلوب.
- التعبير عن الحب والاهتمام عن طريق قول كلمة (أحبك) للطفل، أو باحتضانه أو لمس شعره، بشكل تلقائي وبدون مناسبة أو سبب سيعلمه الحب غير المشروط والاهتمام بأفراد أسرته.
- التحدث بهدوء لكسب الإصغاء والاهتمام، وتجنب الصوت العالي لأنه دليل فوضى.
- حتى بين أفراد الأسرة الواحدة يجب اتباع أسلوب الاحترام، والكلام المهذب الجميل والتعبير عن التقدير.
- تقبّل ملاحظات الطفل عندما ينبه من هو أكبر منه ليذكره بأنه لم يتصرف، أو يتحدث بأسلوب مهذب وشكره على الملاحظة لا نهره. بذلك سيتشجع الطفل دائماً ليراقب نفسه وسلوكه ويفتخر بأسلوبه الصحيح.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

feature content slider

Full Width CSS

Slider

متتبعينى على جوجل بلس

تسمية

الارشيف

تابعنا على فيسبوك

مواضيع الشهر

تابعنا على

تابعنا على

إعلان

اخر المعلقين

تعديل

تعديل

أحدث الكتب

Carousel Display

Formulir Kontak

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

متتبعون المدونة

الموضة

العمل الحر

التقنية

مترجم الموقع

عن المدونة

Find Us On Facebook

اخر المعلقين

أعلن هنا

PageNavi Results No.

اشترك معنا في القائمة البريدية

مرحبًا بكم في مدونة الحب

جميع الحقوق محفوظة © 2014. تصميم : الورشة